الجمعة 04 محرم 1440 - 19:36 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 14-9-2018
ويلمينغتون (يونا) - ضرب الإعصار فلورنس الساحل الشرقي للولايات المتحدة اليوم الجمعة مصحوبا برياح عاتية وأمطار غزيرة، في حين هرعت أجهزة الطوارئ لإنقاذ المئات ممن حاصرتهم مياه الفيضانات.
وحذّرت الأرصاد الجوية الأمريكية من خطر حصول فيضانات كارثية وغيرها من الاضطرابات جراء العاصفة المترامية الأطراف والخطيرة على الرغم من تراجع تصنيفها إلى الفئة الأولى.
من جانبه، قال مساعد مدير الوكالة الفدرالية لإدارة الأوضاع الطارئة جيف بايرد، في تصريح صحفي: إن تأثير الإعصار لم ينته بعد، وإن الخطر الشديد للإعصار فلورنس يبقى قائما حتى 36 ساعة.
كما أعلن مدير المركز الوطني للأعاصير في الولايات المتحدة الأمريكية كين غراهام، أن الإعصار فلورنس تسبب بتساقط أمطار غزيرة في رايتسفيل بيتش في ولاية كارولاينا الشمالية عند الساعة 7,15 (11,15 ت غ) مع رياح بلغت سرعتها 150 كلم في الساعة"، محذرا من أن بطء تقدم الإعصار يفاقم خطره حتى في المناطق الواقعة خارج مساره.
(انتهى)
ص ج/
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي