الخميس 27 شعبان 1440 - 13:46 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-5-2019
(خاور)

بيشكيك (يونا) - عُقد اجتماع لوزراء دفاع الدول الأعضاء في منظمة معاهدة الأمن الجماعي في بيشكيك، وتبادلت وفود من أرمينيا وبيلاروسيا وكازاخستان وقيرغيزستان وروسيا وطاجيكستان وجهات النظر حول التحديات والتهديدات في آسيا الوسطى، وناقشوا تنظيم إجراءات مشتركة للحد من التوترات على الحدود الطاجيكية الأفغانية.
ووفقًا للخدمة الصحفية للأركان العامة في قيرغيزستان، استعرض رؤساء وزارات الدفاع أيضًا عددًا من الوثائق، على وجه الخصوص، بشأن إعداد هيئات وقوات الإدارة ووسائل نظام الأمن الجماعي للعام المقبل، وخطة تشاور بشأن السياسة الخارجية ، وقضايا الأمن والدفاع.
وقال رئيس قرغيزستان سورونباي جينبكوف في كلمة وجهها إلى الاجتماع تواجه بلداننا أهم مهام ضمان أمن الدولة، وتولي قيرغيزستان أهمية قصوى لقضايا زيادة تعميق التكامل الإقليمي، بما في ذلك في إطار منظمة شنغهاي للتعاون ورابطة الدول المستقلة ومنظمة معاهدة الأمن الجماعي. من أجل ضمان الأمن الجماعي، ستواصل قيرغيزستان العمل على تحسين المنظمة. تركز الأولويات المعلنة لرئاستنا على الحفاظ على الاستمرارية.
في نهاية الاجتماع ، أعرب سورونباي جينبيكوف عن ثقته في التنفيذ الناجح لجميع الأنشطة المخطط لها للعام الحالي وتمنى للجميع العمل المثمر، والنجاح في تطوير وتعزيز المنظمة.
((انتهى))
ح ع/ ح ص 

جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي