الأحد 20 ربيع الأول 1441 هـ
الإثنين 01 رمضان 1440 - 13:13 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-5-2019
تونس (يونا) - أعلنت وزارة الخارجية التونسية في بيان لها اليوم الاثنين، أن وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي بحث خلال مكالمة هاتفية مع نظيره المصري سامح شكري تطورات الأوضاع في المنطقة، خاصة الوضع في ليبيا، واتفقا على عقد اجتماع بتونس في الأيام القادمة لوزراء خارجية تونس والجزائر ومصر حول ليبيا.
وأوضحت الوزارة: إن "الاجتماع سيكون في إطار مبادرة الرئيس الباجي قائد السبسي للتسوية السياسية الشاملة بليبيا والمساعي التي تقودها الدول الثلاث بهدف إنهاء حالة التوتر في ليبيا واستئناف المباحثات السياسية.
وجدد الوزيران "التأكيد على ضرورة مواصلة الجهود من أجل حث الليبيين على الوقف الفوري للاقتتال واستئناف المسار السياسي وإقناعهم بضرورة تجاوز الخلافات والتوصل سريعا إلى حل سياسي توافقي للأزمة الليبية تحت رعاية الأمم المتحدة" - بحسب البيان.
من جانبها اكتفت الخارجية المصرية بالإشارة إلى أن شكري، والجهيناوي تبادلا خلال هذا الاتصال الهاتفي وجهات النظر حول تطورات الأوضاع الجارية في ليبيا، وذلك في إطار اهتمام دول الجوار الليبي بالموقف هناك.
وقالت الوزارة في بيان أصدرته: "إن الوزيرين أكدا على أهمية تحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا".
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي