الثلاثاء 02 رمضان 1440 - 14:49 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 7-5-2019
نيويورك (يونا) - جدّد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي، الدعوة لوقف إطلاق النار الدائر في ضواحي العاصمة طرابلس.
جاء ذلك في بيان مشترك عقب لقاء جمع أمس الاثنين الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي محمد، في المؤتمر السنوي الثالث للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة بنيويورك.
وقال فقي، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع غوتيريش في نيويورك: إنّ "الأولوية اليوم هي لوقف الاقتتال الدائر بضواحي العاصمة طرابلس". مؤكدا أن "لا حل عسكريا للأزمة الليبية". مضيفا: "لا بدّ من أن تقبل كل الأطراف وقف المعارك والجلوس إلى الطاولة لحلّ هذه الأزمة بالطرق السلمية والسياسية".
بدوره قال غوتيريش: "إن الرسالة لجميع الليبيين هي ضرورة التوصل إلى وقف لإطلاق النار، ووقف للمعارك والعودة إلى مسار الحل السياسي".
وعبر غوتيريش وفقي "عن تطلعهما إلى إنجاح عقد مؤتمر المصالحة الوطنية الليبية الشامل في أديس أبابا بدعم من الأمم المتحدة".
وسبق للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي أن دعيا إلى وقف المعارك الدائرة بضواحي العاصمة طرابلس أو أقلّه الالتزام بهدنة إنسانية.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي