أمين المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة:
الإثنين 17 محرم 1441 - 09:17 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-9-2019
القاهرة (يونا) - أكد الأمين العام للمجتمعات المسلمة الدكتور محمد البشاري، أن الدولة الوطنية المستقرة بالفهم الصحيح للإسلام هي مفتاح تنمية الإنسان وبناء الأوطان وعمرانها، محذراً من خطورة الأفكار المتطرفة والتفسيرات المغلوطة لما جاء به الإسلام عن الإنسان والدولة، حيث يؤدي ذلك إلى انهيار الأوطان وضياع الإنسان والدخول في دوامات من العنف لا نهاية لها.

ودعا البشاري، في كلمته أمام المؤتمر الدولي الـ30 للمجلس الأعلى المصري للشؤون الإسلامية الذي انطلق أمس الأحد بالعاصمة المصرية القاهرة، إلى إدراك أهمية بناء الدولة المدنية - الوطنية، من خلال تعزيز مقوماتها، واحترام خصوصياتها الثقافية وأنماطها الاجتماعية ونظمها العرفية، التي تمكن لأفرادها الشعور بحريتهم في تقديم واجباتهم، وثقتهم في الحصول على حقوقهم. مشيراً إلى أنه بذلك تنتج الدولة نموذجًا صالحًا للمواطنة، التي أفرزتها بحق الدولة المدنية التي أسسها النبي عليه الصلاة والسلام،  إذ أعطت حق المواطنة لجميع مواطنيها بدون تفرقة وقوّت أواصر قيم التسامح، وتقبل الآخر.
((انتهى))
ح ع / ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي